الرئيسية > خلف الصورة "ابتسمي عمو"

خلف الصورة "ابتسمي عمو"

2013-09-27


اتكأت أنامل الشمس فوق حجارة مدينة الحلم, مدينة مُسورة بحقد كان دفين فانفجر و كللها بالرمادي الحزين, داعبته ضحكات الطفولة و دغدغت قلبه بابتسامة أمل, حمل ألة تحنيط الزمن الأليم و وجوه المحاصرين و مضى , ليراها تتقافز كعصفورة برية بخطواتها الطرية فوق جداول محددة بالطباشير المدرسية .
عمو المصور إجا عمو المصور إجا, سمعت الأطفال يتهافتون إليه, و يتضحاكون امام ألة سوداء صغيرة , اقتربت منه الهوينة و بكلمات لم تتقن لفظها سألته : شو هاي عمو ؟؟
المصور : هاي كاميرا, شو اسمك يا عمو ؟؟
الطفلة : جيهان 
المصور : تعي صورك صورة حلوة يا جيهان بس ابتسمي ابتسامة كبيييرة كتير و حلوة متلك 
فابتسمت ابتسامة كبيرة بانت لها بلعومها 
المصور : ما هيك يا عمو ابتسامة أصغر 
جيهان : ههه اي بعرف بس كنت عم اضحك عليك, شو شايفني اول مرة بتصور ههه ..
ابتسم المصور و عانق ضحكتها بكاميرته لتصلنا هذه الصور ...
جيهان طفلة حمصية  لها من العمر سنتان و نصف السنة  تعيش داخل الأحياء المحاصرة , هنا خطت اول خطواتها و لفظت اول كلماتها , و لم تعرف بعد ماذا يوجد خلف هذا الركام من حياة رغيدة , من كهرباء و ألعاب أطفال و مدارس و بيوت حقيقة صالحة للسكن و سرير دافئ و دمية .



تعليقات حول الموضوع

الاسم الكامل :

 البريد الالكتروني :

 الدولة :

 عنوان الرسالة :

الرسالة :


التعليقات على المواد مسموحة على أن تلتزم بما يلي :
  • أن لا تمس حرية المعتقد و الأديان السماوية
  • ألا تحتوي على أي عبارات تهديد أو شتم أو تحقير الآخرين

 

 
   

شاهدنا على فيس بوك

تويتر